09 - 08 - 2022

كاتب إسرائيلى : الربيع المصرى تحول إلى صيف شديد الحرارة

كاتب إسرائيلى : الربيع المصرى تحول إلى صيف شديد الحرارة

حاول الكاتب بموقع نعنع الإخبارى الإسرائيلى أيل زيسر معرفة الأسباب التى دفعت ثوار التحرير فى مصر إلى العودة مجددا إلى ميدان التحرير مشيرا إلى وجود أسباب كثيرة ادت إلى خروج الثوار مرة اخرى إلى ميدان التحرير فى الخامس و العشرين من يناير الماضى منها الفقر و البطالة و القهر الذى عانى منه المصريين و كان امل المصريين ان تتحسن احوالهم لذلك خرجوا بالملايين إلا ان الشهور التى مضت بعد سقوط نظام مبارك لم تسفر عن اى تغيير بل ان الأوضاع الإقتصادية أصبحت أكثر سوء مما كانت عليه فى عهد مبارك و هذا أهم الأسباب التى دفعتهم للخروج للتحرير مرة اخرى

أما السبب الثانى فيتلخص فى أن المصريين كانوا يأملون  فى الحصول على الحرية فى التعبير و القدرة على إنتقاد السلطة بما يعنى تأسيس دولة ديمقراطية لاسيما و انه تم تعديل قانون تأسيس الأحزاب إلا ان الإسراع فى عمل الإنتخابات قد يأتى بنتيجة عكسية الامر الذى دفع بعض القوى السياسية فى مصر للخروج مرة اخرى إلى ميدان التحرير لشعورهم ان الإسراع فى موعد الإنتخابات لن يتيح للقوى السياسية التى تنسمت الحرية قريبا من تنظيم نفسها من جديد و بالتالى ستكون النتيجة ان المجلس العسكرى سيشارك الاحزاب المخضرمة فى الحكم و التى كانت تحكم فى عهد مبارك و على رأسهم الإخوان المسلمين

ثالث الأسباب هو التباطؤ فى محاكمة وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى كما ان هناك شعور لدى المصريين وفقا زيسر بأن المجلس العسكرى متعاطف مع الرئيس السابق مبارك الأمر الذى يهدد بفشل الثورة

السبب الرابع هو أنه بإستثناء مبارك و بعض من وزراءه فالنظام المصرى لا يزال كما هو و بدون تغيير و لم يتم مشاركة ثوار 25 يناير فى الوزارة بل ان عدد من رموز النظام القديم لا يزالوا موجودين فى الحكومة و بالتالى لم يشعر الثوار بأى تغيير

و تساءل زيسر ما إذا كان المجلس العسكرى سيمنع الثوار من التظاهر فى التحرير على أساس وجود خطوط حمراء كما منع ثوار السويس من الدخول إلى منطقة شركة قناة السويس مشيرا إلى ان الإخوان المسلمين يعملون على حشد المواطنين المصريين من اجل تأييد المجلس العسكرى و بالتالى أصبح الإخوان المسلمين الذين كانوا اعداء السلطة فى مصر فى العهد السابق هم أصدقاء السلطة اليوم من وجهة نظر سيزار

 

 و لفت سيزر إلى أن إسرائيل لم تكن بعيدة عن الأحداث فى مصر فقد تم تفجير خط الغاز الواصل بين مصر و إسرائيل أربعة مرات بعد الثورة المصرية مما يعكس حالة التوتر الأمنى فى شبه جزية سيناء و التى إستغلتها المنظمات الإرهابية المناهضة لإسرائيل وفقا لزعم سيزر و بالتالى تحول الربيع المصرى إلى صيف شديد الحرارة

اعلان