29 - 05 - 2022

من "الوطنى" لـ"الإخوان": الرشاوى الانتخابية مستمرة

من

بلاغ يتهم 6 مرشحين من "فلول" الإسكندرية باختراق ضوابط الدعاية الانتخابية

من "الوطنى" لـ"الإخوان": الرشاوى الانتخابية مستمرة

مرشح يدعى توفير مساكن بديلة لـ"الطبجية" لعلاقته الجيدة بقائد القوات المسلحة

وعود بإنشاء مجمع وسوق للبائعين الجائلين أحد أدوات شراء الأصوات

بالرغم من برودة الجو فى الإسكندرية إلا أن حرب الانتخابات بدأت ساخنة وملتهبة خاصة فى دائرة كرموز، حيث تقدم محمود حال، المحامى بالنقض، ببلاغ إلى رئيس محكمة الإسكندرية بصفته رئيس لجنة الانتخابات بالمحافظة، يتهم فيه 6 مرشحين بمجلس النواب لسنة 2015، عن دائرة كرموز، بارتكاب مخالفات انتخابية، وهم محمد مجدى عفيفى، عضو مجلس الشورى عن الحزب الوطنى المنحل، وفواز عبد الحليم شاهين، عضو مجلس الشعب السابق عن الحزب الوطنى لدورتين فاز بهما على التوالى، ومحمد عبد الحميد البلشى، عضو مجلس شعب سابق مستقل، وانضم للحزب الوطنى عقب نجاحه، وعبد الدايم عمار، مرشح سابق لمجلس الشعب 2010، وسمير النيلى، أمين الحزب الوطنى الأسبق بكرموز ومدير إدارة غرب التعليمية، وسامى رمضان، عضو بالحزب الوطنى المنحل.

المشكو فى حقهم ارتكبوا جميعا مخالفات انتخابية، حال كونهم مرشحين لمجلس النواب، حيث قام "عفيفى" بتوزيع مطبوعات دراسية تحمل اسمه وصورته وصفته ومن تلك المطبوعات المراجعات النهائية لكل المراحل الدراسية، وقام بتوزيعها بالمجان، بهدف التأثير على الرأى العام للناخبيين قبل الموعد القانونى، لبدء الدعاية، فضلا عن تقديم أجهزة منزلية وكهربائية، وإقامة حفل زواج جماعى على نفقته، مع تقديم الأموال لأصحاب المقاهى والمحلات والباعة، بدائرة كرموز، مستغلًا احتياج البسطاء، وقام بإغراق الدائرة باللافتات والإعلانات، كما أشاع أنه على صلة بالقائد العام للقوات المسلحة، وأنه سيقنعه بتوفير مساكن بديلة عن منطقة الطبجية.

كما قام فواز عبد الحليم شاهين، بالدعاية الانتخابية منذ أكتوبر 2014، باللافتات والمطبوعات وعقد الندوات واللقاءات الجماهيرية، وتوزيع الهدايا والأموال لأصحاب المقاهى، وسماسرة الانتخابات.

وعن مخالفات "البلشى"، قام فى منتصف شهر ديسمبر 2014 بإقامة الحفلات وتقديم الذبائح واللحوم والوجبات، وذلك بقطعة أرض تطل على ترعة المحمودية، بجوار مستشفى خاص يحمل اسمه "مستشفى البلشى"، وقد تجاوزت هذه الحفلات ما يزيد عن القيمة القانونية المحددة بمبلغ 500 ألف جنيه للدعاية، فضلا عن اللافتات، فضلا على وعده بإنشاء مجمع وسوق، للبائعين الجائلين.

والرابع عبد الدايم عمار، استغل إحدى منشآت جمعية مدنية وهى دار مناسبات دائرة كرموز، بفتح فصول تقوية ومجموعات دراسية بالمجان، منذ شهر نوفمبر 2014 فضلا على إغراق الدائرة باللافتات والمطبوعات.

أما المشكو فى حقه سمير النيلى، قام بعقد ندوات ولقاءات انتخابية، خاصة فى شهر ديسمبر مثل لقائه بأعضاء جمعية خيرية بمنطقة كوم الشقافة، وعن سامى رمضان فقد دأب على إرسال مندوبين عنه يحددون لقاءاته مع بعض سماسرة الانتخابات المنتشرين بالدائرة، والذى يتعامل معهم فى أماكن خارج دائرة كرموز للاختفاء عن الراصدين ثم يقدم المال لشراء الأصوات الانتخابية.

##

اعلان