15 - 07 - 2024

الصين تحث الولايات المتحدة بالتوقف عن تشويه سمعتها والتشهير بها

الصين تحث الولايات المتحدة بالتوقف عن تشويه سمعتها والتشهير بها

حثت الصين، الولايات المتحدة على التوقف عن تشويه سمعة الصين والتشهير بها، وعلى التصرف بمسؤولية والإسهام في سلام وأمن الفضاء الإلكتروني.

جاء ذلك تعقيبا من متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لين جيان،  خلال مؤتمر صحفي حول أحدث تقرير أصدره المركز الوطني للاستجابة لطوارئ فيروسات الكمبيوتر في الصين، والمختبر الهندسي الوطني لتكنولوجيا الوقاية من فيروسات الكمبيوتر ومجموعة 360 للأمن الرقمي.

 ووفقا للتقرير، فإن الولايات المتحدة تروّج لمنظمة قرصنة تسمى "فولت تايفون" منذ عام 2023 وتنخرط في حملة تضليل عالمية ضد الصين.

وقال لين إن هيئات صينية معنية كشفت في شهر أبريل الماضي عن فضيحة بشأن تلفيق الولايات المتحدة اتهامات للصين بالمسؤولية عن منظمة "فولت تايفون" من أجل تعزيز أجندتها الجيوسياسية الخاصة.

ولفت المتحدث إلى أن هذا التقرير كشف عن أن حملة التضليل صممتها وكالة الأمن القومي الأمريكي ومكتب التحقيقات الفيدرالي وأعضاء آخرون في الاستخبارات الأمريكية بمشاركة المناهضين للصين في الكونجرس ووكالات فيدرالية متعددة، إلى جانب وكالات أمن إلكتروني من دول العيون الخمس الأخرى، وكان الهدف منه التلاعب بالرأي العام.

وقال لين "حتى اليوم، لا تزال الولايات المتحدة مدينة لنا بتفسير بعد نشر هذا التقرير"، مضيفا أن رئيس وكالة الأمن القومي الأمريكي لا يزال ينشر معلومات مضللة حول "فولت تايفون".

وأوضح أن الأمر الأسوأ هو أن أحدث تقرير كشف أن الحكومة الأمريكية كانت تضغط على شركة للأمن الإلكتروني وتطلب منها إعادة كتابة تحليلها التقني الذي يثبت أن 'فولت تايفون' مجموعة تابعة لقراصنة الفدية"، لافتا إلى أن هذا أسلوب تستّر أخرق ولم ولن ينجح.

وقال لين إن الصين تدين بشدة هذا السلوك غير المسؤول للولايات المتحدة.

وأضاف أن "الولايات المتحدة لا تزال مدينة لنا بتفسير، ويتعين عليها التوقف عن تشويه سمعة الصين والتشهير بها على الفور. نحث الولايات المتحدة على التصرف بمسؤولية والإسهام في سلام وأمن الفضاء الإلكتروني".