15 - 07 - 2024

مصر وقطر تعلنان تسلّمهما رداً من " حماس" والفصائل الفلسطينية حول مقترح الهدنة

مصر وقطر تعلنان تسلّمهما رداً من

أعلنت جمهورية مصر العربية ودولة قطر عن تسلّمهما اليوم  الثلاثاء ، رداً من حركة " حماس" والفصائل الفلسطينية، حول المقترح الأخير بشأن صفقة وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى والمحتجزين.

ويؤكد الجانبان، أن جهود وساطتهما المشتركة مع الولايات المتحدة الأمريكية مستمرة إلى حين التوصل إلى اتفاق، حيث سيقوم الوسطاء بدراسة الرد والتنسيق مع الأطراف المعنية حيال الخطوات القادمة.

و لعبت مصر وقطر دوراً محورياً في الوساطة بين الأطراف المتنازعة، حيث تعمل مصر على استضافة محادثات السلام بين ممثلين عن حركة حماس وإسرائيل، مستفيدة من علاقاتها التاريخية مع الجانبين ودورها الإقليمي البارز. 

وتعتمد القاهرة على دبلوماسيتها المستمرة للضغط من أجل وقف إطلاق النار وتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة لسكان غزة الذين يعانون من النزاع المستمر.

من جانبها، تسعى قطر إلى تعزيز جهود التهدئة من خلال دعم مشاريع إعادة الإعمار وتقديم المساعدات المالية لسكان غزة، حيث تعمل الدوحة بشكل وثيق مع المنظمات الدولية والجهات المعنية لضمان توفير الدعم اللازم للقطاع المحاصر، بالإضافة إلى ذلك، تستخدم قطر قنواتها الدبلوماسية للضغط على الأطراف المتنازعة من أجل التوصل إلى اتفاق هدنة مستدامة، مما يسهم في تحقيق الاستقرار والحد من التوترات في المنطقة.