21 - 05 - 2024

5.1 مليار دولار أرباح مجموعة طيران الإمارت للسنة المالية 2023-2024

5.1 مليار دولار أرباح مجموعة طيران الإمارت للسنة المالية 2023-2024

أعلنت مجموعة طيران الإمارات تحقيق مستويات قياسية جديدة على صعيد الأرباح والإيرادات والأرصدة النقدية للسنة المالية 2023-2024، وسجلّت كلٌ من طيران الإمارات ودناتا ارتفاعاً كبيراً في الأرباح والإيرادات، حيث توسّعت عمليات المجموعة في جميع أنحاء العالم لتلبية الطلب القوي من العملاء على منتجاتها وخدماتها ذات الجودة العالية.

وأظهر تقرير السنة المالية المنتهية في 31 مارس 2024، تحقيق مجموعة الإمارات أرباحاً قياسية بلغت 18.7 مليار درهم (5.1 مليارات دولار أميركي)، بنمو 71% مقارنة بأرباح السنة السابقة البالغة 10.9 مليارات درهم (3.0 مليارات دولار). وبلغت إيرادات المجموعة 137.3 مليار درهم (37.4 مليار دولار)، بنمو 15% عن نتائج السنة السابقة. وبلغت الأرصدة النقدية للمجموعة 47.1 مليار درهم (12.8 مليار دولار)، وهو أعلى مستوى تم تسجيله على الإطلاق، بنمو 11% عن السنة السابقة.

وبلغ إجمالي أرباح المجموعة خلال العامين الماضيين 29.6 مليار درهم، متجاوزة خسائر فترة الجائحة البالغة 25.9 مليار درهم خلال الفترة 2020- 2022.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: "أرست مجموعة الإمارات مجدداً معايير جديدة في الصناعة بتسجيل أداء قياسي في نتائجها السنوية، وهو إنجاز تحقق كثمرة للرؤية الاستشرافية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسياسات حكومة دبي وأنظمتها المتقدمة، التي كان لها الفضل في تحقيق هذا الإنجاز".

وأضاف: "تمكنت طيران الإمارات ودناتا من صياغة نماذج أعمال ناجحة تنطوي على المزايا الفريدة التي تتمتع بها دبي، ومن ثمّ توليد قيمة هائلة للإمارة والمجتمعات التي نخدمها في جميع أنحاء العالم، فيما يعزز الوضع المالي الممتاز للمجموعة اليوم، من ثقتنا في المستقبل لتحقيق مزيد من النمو والنجاح، كما يتيح لنا الاستثمار في تقديم منتجات وخدمات أفضل وتوفير قيمة أكبر للعملاء والشركاء".

وخلال السنة المالية 2023-2024، استثمرت مجموعة الإمارات ما مجموعه 8.8 مليارات درهم (2.4 مليار دولار) في طائرات ومرافق ومعدات وشركات جديدة، وتسخير أحدث التقنيات لدعم خطط النمو المستقبلي للمجموعة.

وارتفع إجمالي أعداد العاملين في المجموعة بنسبة 10% إلى 112406 موظفاً، وهو أكبر حجم لها على الإطلاق، مع استمرار طيران الإمارات ودناتا في زيادة أنشطة التوظيف حول العالم لدعم توسعات عملياتهما وتعزيز قدراتهما المستقبلية.

وقطعت المجموعة أشواطاً كبيرة في رحلة الاستدامة خلال السنة المالية 2023/ 2024، حيث نفذت العديد من المبادرات التي تركز على البيئة والأفراد والعملاء والمجتمعات.

وقعت طيران الإمارات خلال السنة الماضية اتفاقيات توريد جديدة لتعزيز استخدامها وقود الطيران المستدام SAF في مركزها بدبي للمرة الأولى، وكذلك في أمستردام وسنغافورة. كما شغلت الناقلة أول رحلة تجريبية لطائرة الإيرباص A380 باستخدام وقود الطيران المستدام بنسبة 100% في أحد محركاتها، وجمعت البيانات لدعم جهود الصناعة لتمكين استخدام وقود الطيران المستدام بنسبة 100% في المستقبل.

وانطلاقاً من إدراكها بمحدودية الحلول القابلة للتطبيق لخفض انبعاثات الكربون بشكل ملموس أمام الناقلات الجوية، أطلقت طيران الإمارات صندوقاً بقيمة 200 مليون دولار أميركي لدعم مشاريع البحث والتطوير التي تركز على الحد من تأثير الوقود الأحفوري في الطيران التجاري. كما أصبحت أيضاً أحد المشاركين المؤسسين في "إير- كرافت Air-CRAFT"، أول تحالف بحثي في دولة الإمارات العربية المتحدة يركز على تطوير وإنتاج وتوسيع نطاق تقنيات وقود الطيران المستدام، كما انضمت إلى مجموعة سولنت، وهي مبادرة بريطانية تركز على الاستثمارات منخفضة الكربون لمجموعة متنوعة من القطاعات، بما في ذلك قطاع الطيران.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد: "ندخل السنة المالية 2024/ 2025 على أسس قوية لتحقيق النمو المستمر، حيث ستتسلم طيران الإمارات 10 طائرات جديدة من طراز A350، ما يعزز أسطولنا ويدعم المرحلة التالية من نمو شبكتها. كما ستواصل دناتا الاستفادة من أوجه التآزر والتوسع عبر أقسام أعمالها لتعزيز حضورها وقدراتها. وبالتوازي، سنواصل الاستثمار في الموارد لتقليل تأثيرنا البيئي، وتطوير مواردنا البشرية، ورعاية عملائنا والمجتمعات التي نخدمها".

وقال الشيخ أحمد بن سعيد: أعلنت حكومة دبي عن خطط لبدء المرحلة التالية من التوسعات في مطار آل مكتوم الدولي، الذي سيشكل المركز الجديد لعمليات طيران الإمارات ودناتا. ومن شأن هذا الاستثمار البالغة قيمته 128 مليار درهم (35 مليار دولار) أن يعزز البنية التحتية لقطاع الطيران والخدمات اللوجستية في دبي، ما يدعم الخطط التنموية في الإمارة ويدفع نمو طيران الإمارات ودناتا".






اعلان