13 - 04 - 2024

بعد تصدره الترند وسخرية المصريين منه: محافظة قنا ترد رسميا على مقترح الهوية البصرية لها

بعد تصدره الترند وسخرية المصريين منه: محافظة قنا ترد رسميا على مقترح الهوية البصرية لها

 أصدرت محافظة قنا بيانا للرد علي الانتقادات الموجهه للشكل المقترح للهوية البصرية للمحافظة، والذي يجرى حاليا إعداده من قبل لجنة متخصصة على أعلى مستوى في هذا الشأن بالتعاون مع أساتذة من جامعة جنوب الوادى.

وأوضح البيان، أن الشكل المقترح كهوية بصرية لمحافظة قنا مازال تحت الدراسة والتعديل ولم يتم الاستقرار عليه بشكل نهائي لحين تلقي كافة المقترحات والملاحظات المعروضة من الجهات المختصة في هذا الشأن، فضلا عن مقترحات المواطنين التي تؤخذ بعين الجدية والاعتبار.

وأضاف البيان بأن الصفحة الرسمية لمحافظة قنا علي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك' تتولي رصد واستقبال كافة المقترحات التى ترد من المواطنين للوصول إلى أفضل النتائج المعبره عن الهوية البصرية الحقيقية والدقيقة للمحافظة كونها سوف تستمر لسنوات طويلة تعبر عن هوية المحافظة.

وأشار البيان إلى أن الشكل المقترح والمعروض حاليا جرى تصميمه من قبل أساتذة متخصصين بجامعه جنوب الوادى وخضع لدراسة عميقة لخصائص محافظة قنا، عبر من خلالها عن طبيعة وجغرافية المحافظة.

وتابع البيان أن اللواء أشرف الداودى محافظ قنا، اتخذ عدد من الاجراءات، ابرازها عقد جلسة نقاشية مع مجموعة العمل المكلفة بإعداد تصور للدليل، وتم مشاركة عدد كبير من المواطنين بمختلف المراكز والمدن لأخذ الآراء فى الشعار المقترح واختيار ميدان بكل مدينة لتطويره ليكون الهوية البصرية للمحافظة، وتم عرض النتائج على المجلس التنفيذى للمحافظة بعضوية ممثل عن الأزهر الشريف، و الكنيسة، والأوقاف، والبنوك، والمستشار العسكرى، و مديرية الأمن، وإدارة المرور، وهيئة السكة الحديد، ومنظمات المجتمع المدني، وذلك لضمان مشاركة جميع أطياف المجتمع، ومن المخطط عقب الإنتهاء من وضع المقترح النهائي، عقد جلسة تشاور مع السادة أعضاء مجلسى النواب والشيوخ، ثم عرض مقترح الدليل على اللجنة الفنية المشكلة من رئاسة مجلس الوزراء لاعتمادها وعرضها على السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وقال البيان أن الانتقادات غير البناءه التى تناولتها بعض صفحات ومواقع التواصل الإجتماعي أصدرت احكاما غير منطقيه، ولا تستند علي فهم حقيقي لطبيعة الهوية البصرية والتى تعتمد علي معايير علمية دقيقة عن طبيعة المحافظة، وليست مجرد تصميم عشوائي كما يردد البعض، خاصه ان الهوية البصرية أكبر من مجرد تصميم لوجو يعبر عن المحافظة، فهناك آليات وخطوات آخرى يجرى الاعداد لها من ضمنها علي سبيل المثال، وجهات المنازال والمباني وحاويات القمامة والشكل العام للأشجار، و تجميل الميادين بحيث يتم تنسيق شكل ولون وطول أعمدة الإنارة المستخدمة فى الشوارع مع تنسيق وضع أكشاك الكهرباء، وتنسيق وضع لافتات الاعلانات التى توضع على الكبارى وفى الشوارع والميادين مع تنسيق اختيار الوان الأرصفة والانترلوك.

لذا تؤكد محافظة قنا احترامها لكافة الآراء والاخذ بما يتناسب مع الدراسات العلمية والأشكال الإبداعية، اخذة في الاعتبار الأساليب الابتكارية وأنها تستقبل المقترحات لتستكمل الشكل النهائي للرؤية البصرية التى تعبر عن الهوية القنائية من خلال المراسلات عبر الصفحة الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" من منطلق حرص المحافظة علي المشاركة المجتمعية وكذلك المتخصصين والفنيين والمبدعين لتستكمل الصوره التى تعبر عن التاريخ والتراث القنائي.






اعلان