24 - 02 - 2024

خبير أثري: ملوك المصريين القدماء اتخذوا القابا تدل علي علاقاتهم المختلفة بالآلهه و الآلهات

خبير أثري: ملوك المصريين القدماء اتخذوا القابا تدل علي علاقاتهم المختلفة بالآلهه و الآلهات

قال الخبير الآثري والمتخصص في علم المصريات أحمد عامر إن المصريين القدماء إن الملك إتخذ ألقابًا تدل علي علاقاته المختلفة بالآلهه والآلهات، والألقاب الكامله للملك خمسه، يتبع كل منها إسم أو كنيه يوضح حق الملك الإلهي في حكم مصر كبلد واحد، وقد سجلتها الآثار كامله منذ عهد الدولة الوسطي، فقد أشارت آثار العصر العتيق إلي ثلاثة ألقاب فقط، وأضيف ألقاب الرابع والخامس في عهد الدولة القديمة، فنجد اللقب الأول وهوأقدم ألقاب الملك ويعرف اللقب "الحوري" نسبة إلي إله الدولة الصقر "حورس"، وقد ظهر منذ عهد الملك العقرب، حيث سجل هذا اللقب داخل ما أصطلح علي تسميته بواجهة القصر "السرخ" التي يعلوها صورة الإله "حورس"، أما اللقب الثاني فقد ظهر منذ العصر العتيق وهو اللقب "النبتي" وهو يُشير إلي السيدتين الإلهه "وادجيت" حامية الشمال وكانت تمثل علي هيئة ثعبان الكوبرا، والإلهه "نخبت" وتمثل علي هيئة طائر الرخمة أو العقاب حامية الجنوب، وقد يدل هذا اللقب أن الآلهتيين الحامتيين للدلتا وللصعيد قد أتحدتا للملك.

وأشار "عامر" أن اللقب الثالث كان "نيسوت_بيتي" أي المنتسب إلي نبات السوت، ويترجم عادًة ب "ملك الوجهين" القبلي والبحري، أي أن الملك قد جمع في نفسه جزأي مصر مستخدمًا الرمزين الخاصين بكل من الدلتا "النحله" والصعيد نبات "السوت"، وهذا اللقب غالبًا يسبق اسم الملك الموضوع داخل الخرطوش مباشرة، وهو في الوقت نفسه اسم العرش الذي يطلقه الملك علي نفسه عندما يجلس علي عرش مصر، وقد ظهر هذا اللقب منذ عهد الملك "دن" خامس ملوك الأسرة الأولي، أما عن اللقب الرابع فهو "سا_رع" والذي يعني "ابن إله الشمس رع"، وقد ظهر منذ عهد الملك "جدف_رع" ثالث ملوك الأسرة الرابعة، وهو يؤكد صلة الملك بإله الشمس "رع"، ويسبق هذا اللقب غالبًا اسم الملك الموضوع داخل الخرطوش والمعروف به منذ ولادته وهو الإسم العائلي للملك.

وتابع "عامر" أن اللقب الخامس للملك هو "حر_نوب" والذي يعني "حورس الذهبي"، وقد سجلته آثار عصر الدولة القديمة وإن كان أصل إستعمال هذا اللقب في رأي جون ولسن مازال غامضًا حتي الآن، أما لقب "فرعون" صاحب أكثر الألقاب جدلًا بين الناس، فقد إشتق من الإصطلاح المصري القديم "بر_عا" أي "البيت الكبير" وكان في البداية يقصد به القصر الملكي أو الإدارة الحكومية، علي أنه إستعمل منذ بداية الدولة الحديئة خلال عهد الملك "تحوتمس الثالث" للدلاله علي الحاكم نفسه، وقد إنتقلت كلمة "فرعون" إلي الكتابات العبرانية ومنها إلي مفردات اللغة العربية.





اعلان