30 - 09 - 2022

بعكس دول الاتحاد الأوروبي، التشيك ترفض استقبال الروس الفارين من التعبئة العسكرية، لهذا السبب

بعكس دول الاتحاد الأوروبي، التشيك ترفض استقبال الروس الفارين من التعبئة العسكرية، لهذا السبب

رفضت دولة التشيك، إصدار تأشيرات إنسانية للروس الفارين من بلادهم لتجنب التعبئة التي أعلنها الرئيس فلاديمير بوتين، هذا بحسب ما أعلن أعلن وزير الخارجية التشيكي، اليوم الخميس .

ويذكر أنه منذ إعلان الرئيس الروسي التعبئة العسكرية، أمس الأربعاء، وهلع الألاف من الروس للخروج من روسيا.

وقال وزير الخارجية التشيكي، يان ليبافسكي، في بيان تلقته وكالة فرانس برس "أتفهم أن الروس يفرون من قرارات بوتين التي تزداد يأسا، ولكن الذين يفرون من بلادهم لأنهم لا يريدون الوفاء بواجب تفرضه دولتهم لا يستوفون معايير الحصول على تأشيرة إنسانية".

ويختلف موقف التشيك تجاه الروس الفارين، مقارنة بدول أخرى في الاتحاد الأوروبي وخصوصا ألمانيا التي أعلنت الخميس استعدادها لاستقبالهم.

وقالت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فايزر "كل من يعارض بوتين بشجاعة ويعرض نفسه لخطر كبير يمكنه التقدم بطلب للحصول على اللجوء السياسي في ألمانيا".

ويذكر أن التشيك كانت قد توقفت عن إصدار تأشيرات للروس في أعقاب الغزو، لكنها استأنفت إصدارها لاحقا لدواع إنسانية.

اعلان