30 - 09 - 2022

الجيش الروسي يضم 1312 معارض بعد اعتقالهم أمس، والكرملين يعتبر التقارير الصحفية "مبالغ فيها"

الجيش الروسي يضم 1312 معارض بعد اعتقالهم أمس، والكرملين يعتبر التقارير الصحفية

اعتبر الكرملين، اليوم الخميس، التقارير الصحفية التي تناولت نزوح الرجال في سن التجنيد من روسيا للخارج، عقب إعلان الرئيس فلاديمير بوتن عن تعبئة جزئية بأنها "مبالغ فيها".

وامتنع المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، عن نفي تقارير إعلامية روسية عن أن بعض المحتجين المناهضين للتعبئة الذين اعتقلوا ليل الأربعاء تلقوا استدعاء للخدمة العسكرية قائلا إن "هذا ليس ضد القانون". 

وردا على سؤال حول مزاعم ازدحام المطارات ونقاط التفتيش بعد الإعلان عن التعبئة الجزئية، قال بيسكوف إنها "إشاعات مبالغ فيها كثيرا مع الكثير التزوير".

وكانت تقارير قد تحدثت عن نفاد تذاكر الرحلات الجوية المغادرة للأراضي الروسية يوم الأربعاء بشكل سريع بعد أن أمر بوتن باستدعاء 300 ألف جندي من قوات الاحتياط على الفور.

وفي معرض رده على سؤال تناول اعتقال 1312 شخص في 38 مدينة روسية خلال احتجاجات على قرار التعبئة، أفاد المتحدث باسم الكرملين بتلقي بعض المشاركين استدعاء للجيش بعد احتجازهم، وأضاف أن تسليم "مذكرات استدعاء للتعبئة" للمحتجزين خلال تجمعات معارضة لإعلان التعبئة الجزئية "لا يتعارض مع القانون"

اعلان