09 - 08 - 2022

هل يشهد الجنيه المصري انخفاضًا جديدًا مقابل الدولار بعد رفع سعر الفائدة 2 بالمئة؟

هل يشهد الجنيه المصري انخفاضًا جديدًا مقابل الدولار بعد رفع سعر الفائدة 2 بالمئة؟

توقع الخبير والمحلل الاقتصادي، دكتور عبدالنبي عبدالمطلب، أن يشهد الجنيه المصري انخفاضًا جديدًا خلال الفترة المقبلة، تفقده حوالي 10% من قيمته أمام العملات الأجنبية.

وقال عبدالمطلب في تصريحات خاصة لـ"المشهد”، أنه لا علاقة بين تخفيض سعر الجنيه ورفع أسعار الفائدة، لكن طبقا للمؤشرات الحالية فمن المتوقع أن يشهد الجنيه تخفيضات الفترة القادمة، ربما لا تكون خلال شهر، لكن عندما تبدأ مصر فعليًا في التفاوض مع صندوق النقد الدولي للوصول إلى اتفاق للحصول على قرض جديد، مؤكدًا أن ذلك سوف يؤثر على قيمة الجنيه.

وأوضح الخبير الاقتصادي أن قيمة التخفيض لن تكون كبيرة كما حدث في 3 نوفمبر 2016، أو كما حدث في مارس الماضي عندما حرك البنك المركزي الجنيه المصري بقيمة 17%، ويتوقع عبدالمطلب أن ينخفض الجنيه بنسبة من 5% إلى 10%، لتبلغ إجمالي التخفيضات الجديدة للجنيه منذ بداية العام من 25% إلى 30% .

كانت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركــزي المصـري قدد قررت في اجتماعهـا اليــوم الخميس الموافـــق 19 مايو 2022 رفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 11.25٪، 12.25٪ و11.75٪ على الترتيب.

كما تم رفع سعر الائتمان والخصم بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 11.75٪.


اعلان