30 - 06 - 2022

أسامة زرعي لـ"المشهد": مدينة الذهب ستجعل مصر مركزاً لصناعته واستخراجه

أسامة زرعي لـ

في الوقت الذي عقد فيه الدكتور علي المصليحي وزير التموين والتجارة الداخلية،مؤتمرآ صحفيآ أمس، لإستعراض الإعلان عن معرض ومؤتمر الذهب والمجوهرات والذي يعقد بالقاهرة تحت اسم " نيبو 2022" خلال الفترة من 19 وحتي 31 فبراير 2022

وطالب تجار في محال الصاغة بالغرف التجارية بإسراع الدولة لإنشاء مدينة الذهب مؤكدين علي انها فرصة كبيرة لتطور هذه الصناعة

يقول الباحث الاقتصادي والمحلل الفني أسامة زرعي، في تصريحات خاصة "للمشهد" ان صناعة الذهب عائدها كبير جداً، والعائد ليس اقتصاديا فقط وإنما اجتماعى وخدمى أيضا.

وأكد أن إنشاء مدن متخصصة فى صناعة الذهب هو أسلوب تتبعه الدول المتقدمة، فالتوجه العالمى صار نحو تركيز الصناعات الصغيرة والكبيرة فى مناطق محددة، تتوفر فيها جميع احتياجاتها ومستلزماتها.

ويؤكد زرعي علي  أن المدينة ستجعل مصر مركزا لصناعة الذهب واستخراجه، فجمع رأس المال مع العامل البشرى والمستهلك والمصدر والمسوق مع المعارض فى مدينة واحدة لابد أن يعكس تطورًا صناعيًا كبيرًا.

ولفت النظر إلى أن صناعة الذهب عالمياً واجهت ركوداً كبيراً فى ظل جائحة كورونا، لذلك فإن إنشاء مصر لهذه المدينة يعطى السوق المحلى ميزة تنافسية.

وأوضح أن مشروع المدينة لا بد أن يتبعه وضع أطر معينة فى الضريبة المستحقة وإعفاءات تدعم هذه الصناعة، فضلاً عن إبرام اتفاقيات تتعلق بضوابط التجارة واستخراج الذهب وطرق نقله وتصديره من دولة لأخرى.

وأكد أنه لابد من إعادة التفكير فى مسألة إلغاء دمغ المصنوعات الذهبية، حيث ترفض كثير من الدول الخارجية هذا الدمغ، وتعتبره تشويها للمجوهرات.

وأضاف  أن الشركات الصغيرة والمتوسطة ستلعب دورًا مهمًا فى نجاح مدينة الذهب، مشيراً إلى أن مسألة التمويل تتطلب تعاون البنك المركزى لدعم الصناعة، من خلال تقديم قروض بفائدة بسيطة، مع إمكانية إلغاء الفائدة فى حالة تصدير المنتجات خارج مصر.

اعلان