04 - 12 - 2021

محمد الغباري: مؤتمر الذهب ملاذ آمن ضد التضخم العالمي في 2022 سيكون له دور كبير في دعم الإقتصاد القومي

محمد الغباري: مؤتمر الذهب ملاذ آمن ضد التضخم العالمي في 2022 سيكون له دور كبير في دعم الإقتصاد القومي

تنظم الأكاديمية الإقتصادية للتدريب والإستشارات المالية، بالتنسيق مع شركة سوق الذهب مؤتمر "الذهب ملاذ آمن ضد التضخم العالمي في 2022"، في الرابع من ديسمبر المقبل بالإسكندرية، ويتضمن المؤتمر استعراض الطرق الحديثة للمتاجرة في الذهب في ظل التطور والابتكار التكنولوجي.

من جانبه يقول الدكتور محمد الغباري الرئيس التنفيذي للأكاديمية الاقتصادية، أن العالم بأسره يعاني من ارتفاع معدلات التضخم العالمي مدفوع بإرتفاعات كبيرة لأسعار الطاقة سواء النفط أو الغاز، مشيرا إلى أن التضخم الحالي المرتفع لم يكن مدفوعا بسبب التيسيرات النقدية المتبعة في البنوك المركزية الكبرى أو فيما يعرف بالنقود الرخيصة، لافتا إلى أن الأسباب وراء تلك الإرتفاعات تتمثل في التضخم نتيجة إختلالات سلال التوريد الدولية التي أدت إلي إرتفاع تكاليف النقل والشحن بسبب خلل أحدثها تفشي فيروس كورونا بعام 2020 .

وأضاف الغباري أن ما يشهده العالم من معدلات تضخم مرتفعة وتأثيراتها السلبية على الإستثمارت والمدخرات والذي سيتسبب في تآكل أرباح الشركات وبالتالي ستكون مجبرة على تمرير جزء من ارتفاع التكاليف إلي المستهلك وهذا ما سيزيد من إرتفاع التضخم وتأثره على مدخراتنا وإستثمارتنا الصغيرة .

وأوضح أن تلك المتغيرات كانت سببا مباشرا لفكرة المؤتمر التي تنظمها الأكاديمية الإقتصادية للتدريب والإستشارات المالية بالتنسيق مع شركة سوق الذهب كراعي رسمي بالمؤتمر بعنوان ”الذهب ملاذ آمن ضد التضخم العالمي في 2022 مع إستعراض الطرق الحديثة للمتاجرة في الذهب في ظل التطور والإبتكار التكنولوجي .

وينظم مؤتمر"الذهب ملاذ آمن ضد التضخم العالمي في 2022“ كيانات تعمل في رفع الوعي والثقافة الاستثمارية لدى العنصر البشري وكيفية الاستفادة من الفرص الإستثمارية في الأسواق وكيف يتم مواجهة تقلبات المؤشرات الإقتصادية والتي على رأسها التضخم الذي يصيب العالم لربما إلي ركود تضخمي فمن خلال رفع الوعي الاستثماري لدى العنصر البشري فإنه يساعد في نهوض إقتصاديات الدول العربية.

تحاول تلك الكيانات أن تلعب دور موازي لدور ما تقوم به حكومات الدول في رفع مستوى معيشة المجتمع العربي ولن يأتي ذلك إلا بالإهتمام بالثقافة الاستثمارية لدي العنصر البشري.

وأضاف الرئيس التنفيذي للأكاديمية الاقتصادية أن المسئولية الإجتماعية التي تقع على عاتق الكيانات التي تنظم وترعى هذا المؤتمر وجدنا من أهمية قيام هذا المؤتمر للخروج بتوصيات لتدشين خريطة عمل وتقديم حلول مبتكرة تساعد على مواجهة التضخم القادم بمساعدة التطور التكونولجي في الأسواق المالية.

ويحتوي المؤتمر على جلستين فقط حيث سيكون محتوى الجلسة الأولي كلمة لنائب الرئيس التنفيذي وائل طمان عن كيف أصبحت الأكاديمية الإقتصادية تعمل على رفع الثقافة الإستثمارية للمجتمع العربي تحت شعار ”صناع المستثمر الناجح“ ويليها محاضرة الدكتور محمد الغباري المدير التنفيذي للأكاديمية الإقتصادية والتي بعنوان تأثيرات التضخم وكيف يمكن مواجههتا؟ وسوف يطلعنا على أحدث أرقام التضخم والتوقعات بتأثيرته على الأسواق المالية وقرارات البنوك المركزية وكيف يمكن التحوط من التضخم الحالي كمز أن ستقوم شيماء ثروت مديرة قسم التدريب بالأكاديمية الإقتصادية بإستعارض بإستعارض فني لمستهدفات الذهب على المدى المتوسط والطويل .

وفي الجلسة الثانية سيكون هناك كلمة ندى عرفة مديرة تطوير الأعمال بشركة سوق الذهب والتي ستلقي كلمة بالتعريف عن الشركة وما تقدمه من خدمات وإبتكارات تكنولوجية غير مسبوقة للمتاجرة في الذهب ويليها أحمد الريان المدير التنفيذي لشركة سوق الذهب والذي سيقدم محاضرة على كيفية المتاجرة من خلال المنصة الحديثة والمبتكرة التي أنشأتها شوق الذهب للتسهيل على المستثمر المتاجرة في الذهب الحقيقي والمحلي من خلال شاشة تداول حديثة .

وفي النهاية سيتم إصدار توصيات المؤتمر والتي سيكون لها دور كبير في دعم الإقتصاد القومي الوطني وكيفية الحفاظ على القوة الشرائية بما يحافظ على مقدرات هذه الدول ويليها تقديم التكريمات والدروع للبعض الشخصيات التي ساهمت في إنجاح المؤتمر ولو دور مثمر وكبير في إنجاح المؤتمر .


اعلان