19 - 01 - 2021

أستاذ جراحات السمنة يوضح التوقيت المناسب لعمليات إصلاح فشل جراحات السمنة

أستاذ جراحات السمنة يوضح التوقيت المناسب لعمليات إصلاح فشل جراحات السمنة

أكد الدكتور ياسر عبد الرحيم، أستاذ جراحات السمنة والسكر والمناظير في كلية الطب بجامعة عين شمس وعضو الإتحاد العالمي لجراحات السمنة، أن عملية إصلاح فشل جراحات السمنة هى عمليات تهدف إلى إصلاح فشل الجراحة التى قام بها المريض، والفشل هنا لايعنى فشل العملية بالكامل ولكن يعنى فشل الوصول إلى الهدف من العملية وهو خسارة الوزن الزائد والوصول إلى الوزن المثالى.

وقال عبد الرحيم، إن جراحات السمنة المفرطة وعملياتها كل يوم فى تطور جديد حتى يقل فيها نسب فشل جراحات السمنة القديمة حتى تعطى المريض أمان أكثر وضمان نجاح العمليات ولذلك انتشرت عمليات إعادة فشل جراحات السمنة القديمة.

وأكد عبد الرحيم، أن بعض عمليات السمنة تفشل فى حالة عدم إجراء العملية بصورة صحيحة أو نتيجة لعدم إتباع الشخص لتعليمات الطبيب بعد العملية مثل كثرة تناول السكريات وتوسع المعدة نتيجة للضغط على المعدة بكمية طعام زائدة بشكل مستمر، كما أن عمليات الإعادة تحتاج إلى طبيب خبير ومتخصص فى جراحات السمنة ولا ننصح بإجراها مع جراح غير متخصص.

وأشار إلي أن يتم اتخاذ قرار إجراء عملية تصحيح المعدة حينما يستنفذ الشخص كل المحاولات عن طريق إتباع نظام غذائى مع طبيب متخصص قبل اللجوء إلى عمليات الإصلاح، ومن أكثر العمليات التى يحتاج من أجراها لعمليات إعادة هى عملية حزام المعدة وعملية تدبيس المعدة وعملية كشكشة المعدة.

وأوضح، أن للمريض دور كبير فى إنجاح عمليات السمنة والوصول للوزن المثالى بأمان تام دون أى مضاعفات وذلك بإتباعه إرشادات ونصائح ما بعد العملية بدقة والمتابعة المنتظمة مع الطبيب، وبالطبع يقع على جراح السمنة الجزء الأكبر من مسئولية نجاح العملية حيث يتخذ كافة الإجراءات والإحتياطات اللازمة لنجاح العملية والمرور بالمريض بسلام بدون أى مضاعفات.

اعلان