27 - 11 - 2020

محكمة النقض تخفف عقوبة "مسرب امتحانات الثانوية" لـ 15 عاما بدلا من المؤبد

محكمة النقض تخفف عقوبة

قضت محكمة النقض بمعاقبة ناسخ المطبعة السرية بوزارة التربية والتعليم، المتهم الرئيسي في واقعة تسريب امتحانات الثانوية العامة، في الفترة بين عامي 2014 و2016، مقابل رشوة مالية، بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، بدلا من السجن المؤبد، بعد تخفيف الحكم الصادر بحقه من محكمة جنايات القاهرة، وتعديله
كما شمل الحكم الصادر من محكمة النقض اليوم، تأييد سجن زوجته وشقيقتها لمدة 3 سنوات، في القضية ذاتها، وأيدت النقض أحكام الحبس مددًا تراوحت من سنة إلى 3 سنوات لـ5 متهمين آخرين، وإعفاء الراشيين والوسيط من العقوبة.
وكان النائب العام  أمر بإحالة ناسخ المطبعة السرية بوزارة التربية والتعليم، وزوجته وشقيقتها، وآخرين إلى المحاكمة الجنائية أمام محكمة جنايات جنوب القاهرة، لاتهامهم بطلب وأخذ رشوة مقابل إفشاء أسئلة ونماذج إجابات اختبارات الشهادة الثانوية خلال الفترة من عام 2014 حتى 2016
ونسبت النيابة للمتهمين، ارتكاب جرائم طلب وأخذ رشوة مقابل إفشاء أسئلة ونماذج إجابات اختبارات الشهادة الثانوية، في الفترة من 2014 حتى 2016، وترويج أسئلة ونماذج إجابات امتحانات الثانوية العامة في العام 2016،.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة أحكامًا على المتهمين بالإدانة، بدأت من سنة واحدة للمؤبد، وطعن المحكوم عليهم أمام النقض، والتي نظرت الطعون المقدمة منهم، ثم أصدرت الحكم المتقدم

اعلان