21 - 10 - 2020

محمود ياسين نجم أفلام حرب أكتوبر يرحل في شهر النصر

محمود ياسين نجم أفلام حرب أكتوبر يرحل في شهر النصر

رغم أن الأفلام ، التي وثقت لحرب السادس من أكتوبر عام 1973، قليلة جداً إلى درجة أن جميعها لا تتجاوز أصابع اليدين، إلا أن أغلبها كان البطل الرئيسي الفنان الراحل محمود ياسين صاحب لقب " بطل حرب أكتوبر" بنحو 6 أفلام.

وتشمل هذه الأفلام" أغنية على الممر"، والذي أنتج عام 1972، أفلام" الوفاء العظيم" و" بدور"، و" الرصاصة لاتزال في جيبي" و" الظلال في الجانب الآخر" وجميعها تم إنتاجها عام 1974، ثم فيلم" حائط البطولات" والذي أنتج في نهاية التسعينيات وواجه مشكلات في عرضه حتى منع من العرض لنحو 15 عاماً.

وبتلك المشاركات نال ياسين الذي تربع على عرش البطولات خلال حقبة السبعينيات والثمانينيات لقب" نجم أفلام أكتوبر" دون منازع.

بدأ تألق محمود ياسين مع الأفلام الوطنية عام 1972 ببطولة فيلم"أغنية على الممر" أثناء حرب الاستنزاف للمخرج علي عبدالخالق، والذي تدور أحداثه حول 5 جنود محتجزين في ممر بالصحراء بعد أن يتم استهداف جميع زملائهم بالكتيبة ويستشهدوا جميعهم، ينقطع الخمسة جنود عن العالم تماماً، وترصد أحداث الفيلم حياة كل واحد منهم، حتى تستهدفهم طائرات العدو مرة أخرى ويستشهد 3 منهم.

أحداث الفليم من تأليف علي سالم ومن إخراج علي عبدالخالق، ومن بطولة محمود مرسي ومحمود ياسين وصلاح قابيل وصلاح السعدني ومديحة كامل.

أما فيلم "الوفاء العظيم،" والذي أنتج بعد عام واحد فقط من حرب السادس من أكتوبر فشارك ياسين البطولة فيه كل من نجلاء فتحي وكمال الشناوي ومن إخراج حلمي رفلة، وتدور أحداثه حول قصة حب تتخللها أحداث حرب أكتوبر وتنتهي أحداثه بانتصار أكتوبر وعودة الحبيبن اللذين فرقتهما الكثير من الأحداث الدرامية.

فيلم" بدور" أنتج عام 1974، وشاركت نجلاء فتحي الفنان محمود ياسين البطولة، إذ تدور أحداثه حول شابة تقوم بالنصب والاحتيال، حتى يتعرف عليها" صابر"، الذي أدى دوره ياسين ويساعدها في العيش بشرف، وتتخلل الأحداث حرب أكتوبر حيث يتم تجنيد "صابر" في الجيش خلال تلك الفترة، الفيلم من إخراج نادر جلال.

وعن الفيلم الأشهر" الرصاصة لاتزال في جيبي" قال محمود ياسين إنه تم التصوير في كافة المناطق الحقيقة التي جرت فيها وقائع الحرب وقتها وهي محافظات القناة" السويس" و"بورسعيد" و" الإسماعيلية" تحت إشراف قيادات الجيش المصري وقتها، والذين تابعوا كافة عمليات التصوير ، وتدور أحداثه حول المجند الشاب" محمد" الذي يعود من غزة عقب نكسة 1967، وتربطه علاقة عاطفية بابنة عمه "فاطمة"، الفيلم قصة إحسان عبدالقدوس والاخراج لـ حسام الدين مصطفى وشاركه البطولة كل من نجوى إبراهيم وحسين فهمي ويوسف شعبان.

أما فيلم" الظلال في الجانب الآخر" فقد شاركه البطولة نجلاء فتحي ومديحة كامل ومن إخراج خالد شعث، تدور أحداث الفليم حول علاقة حب بين بطلي العمل" محمد" و" روز" وتلقي ظلال السياسة وقتها وأجواء الحرب نفسها على هذه القصة.

فيلم" حائط البطولات" يعد آخر أفلام ياسين التي أرخت لحرب السادس من أكتوبر، وأكثر جدلاً حيث ظل حبيس الأدراج ولم يعرض على الجمهور لسنوات طويلة، حيث أثار الكثير من الجدل، الفيلم الذي أنتج في نهاية التسعينيات، ويتناول الفيلم فترة الاستنزاف قبيل نصر أكتوبر ويلقي الضوء على دور القوات المسلحة المصرية في الإعداد للحرب بداية من بناء حائط الصواريخ وإسقاط الطائرة الإسرائلية كوزرا وغيرها من الأحداث الهامة".

أما بطولة الفيلم فكانت لـ محمود ياسين وفاروق الفيشاوي وأحمد بدير وحنان ترك، ومن إخراج محمد راضي، وقد أثيرت الكثير من الشائعات حول منع عرض الفيلم لسنوات طويلة، حيث أكد البعض أن الرئيس الأسبق حسني مبارك هو من قام بمنع الفيلم من العرض لعدم إبراز دوره في الحرب بالشكل اللائق.

اعلان