26 - 05 - 2020

اتحاد الكرة: إعادة الإنتخابات على مقعد المرأة فى هذه الحالة

اتحاد الكرة: إعادة الإنتخابات على مقعد المرأة فى هذه الحالة

  كشف مسئولو اتحاد الكرة، أنه فى حالة خوض أكثر من سيدتين انتخابات الجبلاية المقبلة، على المقعد المخصص للمرأة وعدم حصول أى من المرشحات على نسبة الـ50 % + 1، سيتم إعادة الانتخابات على مقعد المرأة فقط لاختيار فائزة من بينهن لاسيما وأن اللائحة الجديدة تجزم بضرورة تحقيق نسبة الفوز الـ50% + 1 وليس الأعلى أصوات من بين المرشحات.


وأوضح مسئولو الجبلاية أن اللائحة الجديدة التى يتم حاليا إعدادها بالتنسيق مع سارة ساليمون مسئولة الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، تتضمن أن يتكون المجلس الجديد من 9 أعضاء بينهم إمرأة واحدة على الأقل، ما يعنى انه ليس بالضرورة أن يتكون المجلس الجديد من إمرأة واحدة ولكن قد يضم المجلس أكثر من مرة فى بعض الحالات التى وضحا مسئولو الجبلاية.


وقال مسئولو اتحاد الكرة أنه إذا ترشحت سيدتان على مقعد المرأة، وحققت السيدتان نسبة النجاح فى الانتخابات وهى نسبة الـ50% + 1، فالسيدة التى حصلت على أعلى أصوات تحسم مقعد المرأة لصالحها، أما السيدة التى حقققت عدد أصوات أكثر من 50 % + 1 لكن بعدد اصوات أقل من السيدة الأولى، سيتم مقارنة عدد أصوات السيدة الثانية بباقى المرشحين على باقى مقاعد العضوية، واذا تخطى عدد أصواتها أى مرشح من المرشحين الأخرين سيتم حسم فوزها بالمقعد على حساب المرشح الأخر، وهذا هو تفسير البند الخاص بتشكيل المجلس من 9 أعضاء بينهم إمرأة واحدة على الأقل.


وحسم هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية، الجدل الدائر حول مصير انتخابات اتحاد الكرة المقبلة، وقال إن اتحاد الكرة سيجرى انتخابات تكميلية لمدة سنة على أن تقام فى شهر أغسطس أو سبتمبر المقبلين، مشيرا إلى أن اتحاد الكرة مطالب بتوفيق أوضاعه وفقا لقانون الرياضة المصرى لسنة 2017، مضيفا أنه سيتم بعد السنة إعادة فتح باب الانتخابات لدورة جديدة، مشددا على أن ما يتردد حول إقامة الانتخابات المقبلة لمدة 4 سنوات غير وارد تماما.


قال حطب فى تصريحات لقناة اون تايم سبورت، إن اتحاد الكرة وكذلك اتحاد الطائرة سيعقدان انتخابات تكميلية لمدة سنة واحدة قبل اعادة فتح باب الترشيح للإنتخابات، مشددا على أن قانون الرياضة المصرى معتمد من الفيفا وبالتالى لا يستطيع الفيفا مخالفة القانون المصرى كما لا يستطيع الفيفا اجبار الدولة المصرية على إقامة الانتخابات لمدة 4 سنوات، لأن القانون المصرى فوق الفيفا وأى جهة أخرى.


تابع أن المهندس هانى أبو ريدة عضو المكتب التنفيذى للكاف والفيفا والمرشح المحتمل لاتحاد الكرة فى الانتخابات أكد التزامه بالقانون المصرى وتطبيق ما يتوافق معه منعا لأى صدامات بين الفيفا والقانون المصرى.


وأضاف أنه فى حالة إقامة انتخابات اتحاد الكرة المقبلة لمدة 4 سنوات، سيكون المجلس الجديد معرض للطعن لمجلس التسوية والتحكيم وبالتالى حل الاتحاد بقوة قانون الرياضة.


وأوضح حطب أنه ليس من الوارد التمديد للجنة الخماسية لاتحاد الكرة برئاسة عمرو الجنايني لمدة سنة جديدة لأن هذا القرار غير دستورى، ولابد من عقد انتخابات لمدة سنة لتوفيق الأوضاع قبل عقد انتخابات جديدة بعد انتهاء السنة.

اعلان