13 - 08 - 2020

معهد الدراسات الدبلوماسية بوزارة الخارجية يختتم الدورة التدريبية لكوادر الهيئة العامة بقناة السويس

معهد الدراسات الدبلوماسية بوزارة الخارجية يختتم الدورة التدريبية لكوادر الهيئة العامة بقناة السويس

في إطار جهود وزارة الخارجية لنقل الخبرات وبناء كوادر الدولة المصرية، اختتم  معهد الدراسات الدبلوماسية التابع لوزارة الخارجية اليوم 5 ديسمبر 2019 الدورة التدريبية التي عقدت للكوادر رفيعة المستوى من الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس في مجالات العلاقات الدولية والعامة والمراسم والبروتوكول وتنمية القدرات خلال الفترة  1-5 ديسمبر  2019، وذلك تحت اشراف السفير خالد راضى مساعد وزير الخارجية مدير معهد الدراسات الدبلوماسية، ومن خلال الاستعانة بنخبة من الخبراء والمسئولين رفيعي المستوى.  


وقد جاء إنعقاد هذه الدورة في إطار حرص وزارة الخارجية على دعم جهود ودور الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس باعتبارها قاطرة التنمية لجذب الاستثمارات الأجنبية، وفقاً للرؤية الاستراتيجية للدولة حتى 2030.


هذا، وقد حرص معهد الدراسات الدبلوماسية على إعداد برنامج تدريبي متكامل وشامل للدورة المشار اليها ليتضمن الموضوعات السياسية والاقتصادية وتنمية القدرات والمهارات، حيث شمل البرنامج التدريبي التعريف بالدبلوماسية العامة وسياسة مصر الخارجية وقدرات الاقتصاد المصري في ضوء تحديات الاقتصاد العالمي، بالإضافة الى محاضرات تفاعلية لتنمية قدرات ومهارات التخاطب والمفاوضات، كما تناول البرنامج الموضوعات المراسمية، ولا سيما قواعد الأسبقيات فى اللقاءات الرسمية وترتيب الجلوس وإدارة المؤتمرات والاجتماعات.


وفى ختام الدورة، تم ترتيب زيارة إلى قصر وزارة الخارجية التاريخي بميدان التحرير لتعريف كوادر الدولة بتاريخ الدبلوماسية المصرية العريق، كما أعقب هذه الزيارة تسليم شهادات إتمام الدورة للمشاركين في البرنامج التدريبي المشار إليه، والبالغ عددهم 14 متدرب، وذلك في حضور المدير التنفيذي المساعد لإدارة العلاقات العامة بالهيئة.

اعلان